بعد مرور أقل من عام على الإطاحة بالرئيس محمد مرسي، عاد المصريون إلى مكاتب الاقتراع، لانتخاب رئيس جديد للبلاد و الاختيار ما بين وزير الدفاع السابق المشير عبد الفتاح السيسي والمرشح الناصري حمدين صباحي

و إذا كان ثمة شيء خلت منه هذه الانتخابات فهو قطعا عنصر المفاجأة. حيث كانت نتيجتها محسومة سلفا لصالح المشير الذي سطع نجمه منذ خروج عشرات الآلاف من المصريين مطالبة الرئيس مرسي بالتنحي وبتدخّل الجيش لإنهاء حكم الرئيس الإسلامي

Continue reading...