هذه الكلمات من أروع ما كتب جبران خليل جبران. فها هي نبوءة صاحب "النبيّ" قد تحققت وها نحن نتصارع بقرب جثث متعفنة.

"لحفظ عروشهم وطمنأنينة قلوبهم قد سلّحوا الدرزي لمقاتلة العربي و حـمّـسوا الشيعي لمصارعة السنّي و نشّطوا الكردي لذبح البدوي و شجّعوا الأحمدي لمنازعة المسيحي ، فحتي متي يصرع الأخ أخاه علي صدر الأم و إلي متي يتوعّد الجار جاره بجانب "قبر الحبيبة وإلامَ يتباعد الصليب عن الهلال أمام عين الله؟

Continue reading...