و بحسب الشركة النفطية الوطنية الايرانية فإن طهران عززت استثماراتها في مجال النفط رغم العقوبات التي فرضتها على الجمهورية الاسلامية كل من الولايات المتحدة و الاتحاد الأوروبي و التي مست القطاع النفطي و المالي الايراني بسبب تمسك إيران بحقها في تطوير الطاقة النووية لأغراض سلمية فيما تتهمها الدول الغربية بالسعي لامتلاك القنبلة النووية و هو ما تنفيه السلطات الايرانية