و قد نشر كريس كايل العام الماضي كتابا بعنوان "القناص الأمريكي...قصة حياة أكبر قاتل في تاريخ أمريكا العسكري" و لاقى الكتاب نجاحا كبيرا. و قد روى كايل ففيه شهادته و ما فعله في العراق و قال إن المجموعات المسلحة العراقية رصدت مكافأة لمن يقتله نظرا للعدد الكبير من العراقيين الذي قتلهم معترفا في الوقت نفسه أنه لا يشعر أبدا بوخز الضمير تجاه ضحاياه.

و قد أسس القتيل إثر عودته من العراق شركة أمن هي كرافت إنترناشيونال كما ساهم في إنشاء مؤسسة لمساعدة الجنود الذين يعانون من اضطرابات نفسية جراء تواجدهم في ساحات القتال.

و قد لقي القناص كايل حتفه عندما كان بشارك في أحد النشاطات الهادفة لمساعدة هؤلاء الجنود بالمؤسسة المذكورة.